الحكم على النمساوي دينيفل بالحبس عامين بعد ادانته


أدين راكب الدراجات السابق ستيفان دينيفل، بالاحتيال وعوقب بالحبس لمدة عامين، اليوم الثلاثاء، بعد اعترافه بتلقي منشطات دم، من قبل الطبيب الرياضي الألماني مارك اس.

وسيقضي دينيفل (33 عاما)، الذي مكث في صفوف الفريق الذي يسمى حاليا "ايريش اكوا بلو سبورت" ثمانية أشهر فقط في السجن، مع وضعه تحت المراقبة في المدة المتبقية من عقوبته.

وبحسب منطوق الحكم استخدم دينيفل الحقن بالدم لتعزيز أداءه بين عامي 2014 و2018.

وتم إلغاء فوز دينيفل بلقب سباق النمسا الدولي في 2017، بجانب فوزه في مرحلة واحدة خلال سباق فويلتا الإسباني عام 2017.

واعترف الدراج النمساوي بتعاطي المنشطات خلال مثوله أمام المحكمة، لكنه أكد أن القوة البدنية اللازمة لتحقيق أهدافه الرياضية من المستحيل الوصول لها دون مثل هذه الأساليب.

واتضحت معالم قضية دينيفل خلال التحقيقات التي جرت عام 2019 بشأن شبكة عملاء الطبيب الألماني مارك اس، مما أسفر عن أحكام مماثلة بحق دراجين نمساويين ومتزلجين.

ومن المتوقع أن تصدر محكمة في ميونخ حكمها بشأن ممارسات الطبيب مارك اس يوم الجمعة المقبل.


د ب ا

إرسال تعليق

0 تعليقات