النمسا تطالب بسجل أوروبي للأئمة المسلمين

اخر الاخبار

النمسا تطالب بسجل أوروبي للأئمة المسلمين


Heinz-Peter Bader © Reuters
تبنت النمسا بالفعل سجلاً إلزاميًا للأئمة من بين إجراءات أخرى تهدف إلى الحد من الإرهاب بعد هجوم تشرين الثاني / نوفمبر ٢٠٢٠ الإرهابي في فيينا

منذ بداية عام ٢٠٢١, طلبت النمسا تسجيل جميع الأئمة في البلاد

كان التفويض أحد الإجراءات العديدة الجديدة التي اعتمدتها حكومة المستشار سيباستيان كورتز, بعد هجوم ارهابي في ڤيينا لقي أربعة مدنيين مصرعهم وأصيب ٢٣ آخرون بعد أن فتح مسلح يبلغ من العمر ٢٠ عامًا النار في وسط العاصمة النمساوية

والآن تدعو النمسا الاتحاد الأوروبي إلى اعتماد تسجيل الأئمة ورؤساء دور العبادة في المساجد في المجتمعات الإسلامية

لماذا تطالب النمسا بتسجيل الأئمة في الاتحاد الأوروبي؟

في مقابلة مع صحيفة دي ڤيلت الألمانية نشرت يوم السبت، قالت وزيرة الشؤون الأوروبية النمساوية كارولين إدتستادلر إن تسجيل الإئمة هو مفتاح لمحاربة الإسلام السياسي .

وقالت إدتستادلر, وهي عضو في حزب الشعب النمساوي المحافظ بزعامة كورز للصحيفة، إن معظم الأئمة يتنقلون عبر العديد من دول الاتحاد الأوروبي, لذا فإن السلطات الأمنية بحاجة لمعرفة من يخطب في أي مسجد في أي وقت، كما تعتقد، أن أموال الاتحاد الأوروبي يجب أن تخضع لرقابة صارمة في المستقبل بحيث لا تذهب إلى المنظمات والجمعيات التي تدافع عن مواقف إسلامية ومعادية للسامية .

وقالت، إنه من الممكن أيضًا فرض حظر على التمويل الأجنبي للمساجد, والذي تم تطبيقه بالفعل في النمسا لمحاربة الإرهاب, تود إدستادلر، أن ترى مزيدًا من التحسينات في التعاون وتبادل البيانات بين السلطات القضائية والأمنية للدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي .

هذا و أعلن وزراء داخلية الاتحاد الأوروبي حربًا جديدة على الإرهاب, بعد هجوم فيينا وما شابه ذلك من فظائع في باريس ونيس في


وكالات + reuters

ليست هناك تعليقات