بيوم التخرج جنود نمساويون يقيمون حفلة تعري بين نساء ورجال

oe24
تصاعدت حدة احتفال غير شرعي بين كوادر مرشحي الجيش الاتحادي النمساوي, وقيامهم بأعمال بذيئة، حيث تم تصوير أمسية الحفلة من قبل العديد من الحضور بهواتفهم المحمولة، وتم تسريب ثلاثة من هذه الفيديوهات الى وسائل التواصل الاجتماعي .

غرفة مليئة بالأنوار بها عدة أسرّة في مبنى إقامة للجنود على بعد بضعة كيلومترات من الحدود المجرية، يحتفل 35 شابًا وفتاة بالموسيقى الصاخبة والعديد من علب البيرة، الأرض مليئة بالزجاجات الفارغة والملابس الداخلية، يمكن سماع الأصوات الصاخبة والضحك والمحادثات المثيرة لأشخاص منتشين من الخمر . 

ويذكر الجنود الشباب قد أكملوا مؤخرا تدريب كادر مرشح 1 في مبنى الإقامة Güssing.

ومن خلال تلك الفيديوهات المثيرة يمكن رؤية مشاهد إباحية غير لائقة، منهم من جالس بالملابس الداخلية ومنهم شخص عاري تماما، ويظهر أحد الفيديوهات تصوير باقي الحضور تلك المشاهد المخلة بالأدب .

وعلقت وزارة الدفاع الفيدرالية، "تم انتهاك لوائح كورونا و وكذلك الإخلال بالقيم التقليدية للمجتمع".

كما عبرالقائد العسكري في بورغنلاند غيرنوت جاسر عن صدمته قائلا، "نحن في حالة إغلاق، لذا علينا التخلي عن الإحتفال"، قال جاسر، مضيفا " أعذرني في التعبير، لكني أشعر بالقرف".


INFOGRAT-ريم أحمد

إرسال تعليق

0 تعليقات