وفاة فتاة ذات 17 عامًا في عيادة الأطفال في جراتس بعد استنشاق غاز الضحك

توفيت فتاة سلوفينية تبلغ من العمر 17 عامًا كانت بزيارة لصديقة لها له في غراتس بداية هذا الأسبوع، حيث انهارت فجأة في شقة والديها في Merangasse - Graz, حيث توفيت في اليوم التالي في عيادة الأطفال .

بعيد انهيار الفتاة البالغة من العمر 17 عامًا، حاول المسعفون إحياءها، ويعتقد بأن سبب الوفاة كان جرعة زائدة من أكسيد النيتروز اي غاز الضحك، حسبما أكد المتحدث باسم المدعي العام في غراتس، كانت الفتاتان قد استنشقتا الغاز من كبسولات خاصة .

واكد هانزيورج باخر المدعي العام بمدينة غراتس، أن التحقيقات في القتل بسبب الإهمال ضد مجهول، كما عثرت الشرطة على حشيش في الشقة

ويحذر الأطباء من هذا الاتجاه الخطير للغاية الذي يؤدي إلى نقص الأكسجين في الجسم، ينتظرالمدعي العام نتيجة التشريح النهائية.

وضح الطبيب النفسي مانفريد فالتزل : "غاز الضحك نوع من أنواع الهلوسة، إنه يغير الإدراك"، حيث يجعلك تشعر"أنت أكثر سعادة، يمكنك قمع الألم وتطوير تخيلك" يمكن أن يؤدي الدمج مع الأدوية او المخدرات بسرعة إلى سيناريو يهدد الحياة .


INFOGART-ريم أحمد

إرسال تعليق

0 تعليقات