بسبب عطسة.. محكمة دنماركية تقضي بسجن شاب 4 أشهر


أصدرت المحكمة العليا الدنماركية الخميس، حكما بالسجن لمدة أربعة أشهر ضد شاب بعدما عطس في وجه شرطيين على بعد سنتيمترات قليلة منهما صارخا “كورونا”.

الادعاء برر العقوبة بأن الشاب أدين بـ”محاولة ممارسة العنف” في حق عناصر رسميين.

ووقعت الحادثة في الـ 29 من آذار/ مارس 2020 حين كان المتهم البالغ 24 عاما عائدا من حفلة عيد ميلاد في مدينة “أرهوس” غرب الدنمارك، عندما استوقفه شرطيان في عملية تدقيق عادية خلال تدابير الإغلاق الجزئي الأولى في البلاد. وهتف الشاب الذي كان ثملا بعض الشيء “كورونا” وعطس في وجه عنصرين من الشرطة على بعد 50 سنتيمترا.

ويقول الشاب غير المصاب حينها بالفيروس، إنه قام بفعلته في حالة سكر، لكن عناصر الأمن لم يجدوا الأمر طريفا وأوقفوه.

ورغم تبرئته في محكمة البداية، إلا أن الاستئناف حكم عليه بالسجن ثلاثة أشهر، في عقوبة شُددت لاحقا إثر إجراءات قانونية جديدة لتصبح العقوبة مدتها 4 أشهر.

يذكر أنه منذ انتشار الوباء والكثير من الدول ومن بينها بريطانيا والولايات المتحدة وكندا تشهد حوادث مشابهة.


وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات