وزارة الدخلية النمساوية ستبت بطلبات اللجوء خلال 72 ساعة فقط

تختبر وزارة الداخلية إجراءات المسار السريع لطلبات اللجوء منذ الصيف الماضي، حيث ينصب التركيز على الفصل بين اللجوء والهجرة .

وبالتالي يمكن التعرف على الأشخاص الذين لا يحتاجون إلى الحماية بشكل أسرع وإصدار قرارت اللجوء السلبية .

فقد قال وزير الداخلية النمساوي، Karl Nehammer، اليوم الثلاثاء: "لا ينبغي لطالبي اللجوء من بلدان المنشأ الآمنة أن يكونوا في إجراءات اللجوء لفترة أطول مما هو ضروري، ولكن يجب أن يتأكدوا بسرعة من عدم وجود لجوء للمهاجرين لأسباب اقتصادية في النمسا" .

في بداية مرحلة الاختبار، كان هناك أكثر من 400 قرار سلبي في أقل من 72 ساعة .

على سبيل المثال مع جزائري يبلغ من العمر 24 عامًا، تبين أن سبب لجوئه، هو "الوضع الاقتصادي السيئ" في وطنه، لم يجعله بحاجة إلى الحماية، حيث استغرق الأمر 58 ساعة فقط لتلقي قرار اللجوء السلبي .

وعلق الوزير "أنا سعيد لأن مرحلة الاختبار كانت ناجحة وأنه يمكننا الآن التحول إلى التشغيل المنتظم ،"

 
INFOGRAT-ريم أحمد

إرسال تعليق

0 تعليقات