المساجد والكنائس ستفتح أبوابها في النمسا مجدداً 8 من هذا الشهر

الأخبار

المساجد والكنائس ستفتح أبوابها في النمسا مجدداً 8 من هذا الشهر


بداية من 7 فبراير، ستصبح خدمات ودور العبادة ممكنة مرة أخرى مع زيادة تدابير الحماية, حيث وافقت الطوائف الدينية على ذلك يوم الثلاثاء في اتفاق جديد مع وزيرة الاندماج سوزان راب.

بالإضافة إلى التدابير الوقائية الحالية مثل توفير المعقمات الكافية وقوانين الجماعة وغناء الكورال، يجب مراعاة ارتداء أقنعة FFP2 والحد الأدنى العام للمسافة المطبقة بين المصلين .

بالإضافة إلى ذلك، ومن اجل احتواء الفيروس، تواصل المجتمعات الدينية الاعتماد على العروضات عبر الانترنت، والدوام الأقصر لخدمات الكنائس والمساجد وعدد محدود من المقاعد.

قالت وزيرة الاندماج سوزانا راب "أشكر الكنائس والطوائف الدينية وجميع المؤمنين على المثابرة أثناء الإغلاق ولإسهامهم المهم في خفض عدد الإصابات، وأنا أدرك أن هذا صحيح بالنسبة للعديد من الناس في بلدنا دعم مهم في الأوقات الصعبة، ولذلك يسعدني أن خدمات دور العبادة أصبحت ممكنة الآن مرة أخرى، علاوة على ذلك، تضمن الكنائس والطوائف الدينية تدابير الحماية الجديدة وعدم استمرار انتشار الفيروس.



INFOGRAT-ريم أحمد

ليست هناك تعليقات