نقابة المحامين النمساويين تعترض على حزمة قوانين مكافحة الارهاب التى أقرتها الحكومة

derstandard
وجهت نقابة المحامين النمساويين انتقادات الى "حزمة قوانين مكافحة الإرهاب" التي خططت لها الحكومة بعد وقوع هجوم فيينا فى شهر نوفمبر الماضي .

جاء ذلك بعد احالة الحكومة القانون الى نقابة المحامين للتقييم وابداء الرأى والذي انتهت منه النقابة اليوم الثلاثاء .

وقالت النقابة فى تقريرها التى أرسلته الى الحكومة اليوم أنها ترفض التغييرات في القانون الجنائي والخاصة بفرض المراقبة الإلكترونية على المتطرفين ووضع تشريع خاص لجريمة جنائية منفصلة وهي التطرف الديني.

ورحبت النقابة بتوسيع الإشراف القضائي مشيرة الى أن هذا يستلزم منح مزيدا من الوقت للمحاكم لتقييم ودراسة تلك القضايا .

ووصف التقرير المراقبة الإلكترونية بأنها "تدخل واسع النطاق" في الحياة الخاصة وانتهاك للحق الأساسي في حماية البيانات وهو أمر غير مبرر في النصوص القانونية لافتا الى أن لجنة التحقيق في الهجوم الإرهابي فعلت ذلك بالفعل .

وانتقد التقرير نقص تبادل المعلومات بين السلطات الامنية وعدم الجدية فى اجراء التحريات بعد الافراج عن منفذ الهجوم بسبب سجله الارهابي قبل تنفيذ الهجوم الانتحاري .


ش أ

إرسال تعليق

0 تعليقات