النمسا تشدد الرقابة على حدودها لمكافحة انتشار فيروس (كورونا) المحور

br
أعلن وزیر الداخلیة النمساویة كارل نیھامر أمس الثلاثاء تشدید الرقابة على حدود بلاده لاسیما مع التشیك التي انتشر فیھا فیروس (كورونا) المحور. 

وقال نیھامر للصحافیین أن مواطني الدول "المسموح لھم حتى الآن بالتنقل الیومي بین بلدانھم والنمسا لممارسة مختلف الأعمال سیخضعون لإختبارات أسبوعیة للتأكد من سلامتھم من فیروس كورونا المستجد - كوفید 19.

واضاف "كما سیطلب منھم تسجیل أسمائھم وكل المعطیات الشخصیة المتعلقة بھم مسبقا بعد أن كانوا حتى الآن معفیین من ھذه الشروط". 

وبرر وزیر الداخلیة تشدید الرقابة على حدود النمسا "الى تنامي وتیرة انتشار فیروس (كورونا) المحور الذي یعتبر أخطر من فیروس كورونا بعدة مرات". 

وأشار إلى أن من ضمن القرارات التي اتخذتھا الحكومة النمساویة مسألة تشدید العقوبة المالیة المفروضة على كل من لا یلتزم بارتداء الكمامات واحترام مسافات التباعد الاجتماعي من 25 یورو الى 90 یورو . 

وذكر "كما ستفرض عقوبات صارمة على كل من یدخل النمسا خلسة لممارسة التزحلق على الجلید بشكل غیر قانوني ودون الخضوع للاختبار الصحي في مناطق الریاضات الشتویة". 


ك ا

إرسال تعليق

0 تعليقات