بسبب جائحة كورونا ٥٠ ألف شخص عاجزون عن دفع ايجارات بيوتهم في النمسا

لم يتمكن 50000 شخص في النمسا حاليا من دفع إيجارهم بسبب فقدان وظائفهم بسبب الوباء و عدم دفع الإيجار على الإطلاق. وهذا ما يؤثر على العديد من الأشخاص والعائلات وخاصة الذين يعيشون بشكل منفرد أو مع أطفال .
 
وتؤكد المحامية هايدي لاليتش من مكتب المحاماة SCWP أن "مدفوعات الإيجار الخاصة والتجارية، تمثل مشكلة لكثير من المواطنين في أوقات كورونا"، لكن الخبر السار في هذا السياق هو أنه "مع قانون مصاحبة العدالة الثانية لـ Covid-19 الصادر في 4 أبريل 2020 ، هناك حماية ضد الفصل والإخلاء لصالح المستأجرين".

ووفقا لذلك، لا يمكن للمالك إنهاء عقد الإيجار أو طلب إلغاء العقد للفترة من 1 أبريل 2020 إلى 30 يونيو 2020، بسبب متأخرات الإيجار، لكن هذا لا ينطبق على متأخرات السداد الأخرى !

وستدخل اللائحة حيز التنفيذ في 30 يونيو 2022، والشرط الأساسي هو أن متأخرات السداد نتجت عن فقدان الوظيفة بسبب الوباء.

وتقول Elke Hanel-Torsch "من خبراء قانون الإيجارات لدينا أشخاص متاحون أيضاً لتقديم المشورة والمساعدة، في فيينا، وننصح بالاستشارات عبر الهاتف وعبر الإنترنت على الصفحة الرئيسية لاتحاد المستأجرين "، في المجمل، يعاني أكثر من 400000 شخص في النمسا من مشاكل في دفع الإيجارو أكثر الضحايا هم من الأمهات المستأجرة العزباء على وجه الخصوص .


INFOGRAT-ريم أحمد

إرسال تعليق

0 تعليقات