لعدم كفاية الأدلة.. الإفراج عن سوري اعتقل مع أشقائه بتهمة الإرهاب

أخلت السلطات الألمانية سبيل واحد من 3 أشقاء سوريين، أُلقي القبض عليهم قبل أيام للاشتباه بتخطيطهم لشن هجوم “إرهابي إسلاموي”.

وذكر بيان عن مكتب المدعي العام بمدينة ناومبورغ، أن الرجل الذي اعتقل في عطلة نهاية الأسبوع في أوفنابخ، أُطلق سراحه الجمعة، لعدم كفاية الأدلة ضده.

وأضاف البيان أن التحقيقات ما تزال مستمرة حول الرجل، للاشتباه في مشاركته في الإعداد لـ “عمل عنف جسيم يشكل خطراً على أمن الدولة”.

وكشف المدعي العام عن عثور الشرطة على أدوات يُمكن استخدامها في تصنيع متفجرات، داخل شقة أحد شقيقي الرجل في الدنمارك مدينة ديساو الألمانية.

كما علم مكتب الشرطة الجنائية الاتحادي بأن أحد الأشقاء في بولندا اشترى 5 كيلوغرامات من مسحوقي الألمنيوم والكبريت، وطلب توصيلها إلى مدينة ديساو روسلاو في ولاية سكسونيا – أنهالت، بحسب ما ورد في البيان.


وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات