حادثة طعن عشوائية منتصف الليل في فيينا بين مخمور ومجهولين

وجد ضباط شرطة من قيادة شرطة Josefstadt شخص يقوم بأعمال شغب قبل منتصف ليلة السبت بقليل، حيث كان يضرب صناديق القمامة .

وقد قال الشاب البالغ من العمر 20 عامًا وهو مخمور على ما يبدو للشرطة أنه تشاجر مع رجلين لا يعرفهما، ويقال إنه تعرض للهجوم بسكين.

ولاحظت الشرطة وجود بقعة دم على ملابسه الخارجية وبدأت على الفور في الإسعافات الأولية .

هذا وتولى مركز خدمات الطوارئ من فريق الإنقاذ في فيينا الرعاية في الموقع ونقله إلى المستشفى لأنه كان مصابًا بعدة طعنات في منطقة الجزء العلوي من الجسم، و يكن ليس لدرجة خطيرة .

لم تنجح الشرطة في إيجاد الجناة
ووصفت الشرطة الجناة المجهولين المزعومين على النحو التالي : "ذكر، أبيض، طوله حوالي 175 سم، شعر بني قصير، سترة خفيفة، نظارات"، ولم  يُعرف الكثير عن المهاجم الثاني .


INFOGRAT-ريم أحمد