مظاهرة تطالب باستقالة رئيس الوزراء النمساوي لـ"شبهة فساد" حكومي

مظاهرة تطالب باستقالة رئيس الوزراء النمساوي لـ"شبهة فساد" حكومي


شهدت العاصمة النمساوية فيينا، السبت، مظاهرة ضد تدابير مكافحة فيروس كورونا في البلاد، تخللتها مطالبات باستقالة رئيس وزراء البلاد سباستيان كورتس، على خلفية تهم فساد تخص وزير المالية في حكومته.

وتجمع المتظاهرون في "كارلسبلاتز" ، أحد الميادين في المدينة، مطالبين كورتس بتقديم استقالته، للمطالبة بإلغاء القيود، وبسبب مزاعم تورط وزير المالية غيرنوت بلوميل في فضائح فساد، بحسب مراسل الأناضول.

وينتمي وزير المالية إلى حزب الشعب النمساوي، أحد أهم الأحزاب المكونة للحكومة.

ويزعم المتظاهرون أن حكومة كورتس، تحاول التستر على الفضائح المتكررة لوزراء حزب الشعب، عبر استخدام انعكاسات فيروس كورونا السلبية على الاقتصاد كذريعة .

وطالب المتظاهرون بإلغاء التدابير الصحية المفروضة لمحاربة تفشي الوباء والتي أثرت سلبا على اقتصاد البلاد، وعدم فرض التطعيم بشكل إجباري وإلغاء امتحانات المدارس.

واستخدمت الشرطة النمساوية الكلاب المدربة للتعامل مع المتظاهرين، كما اتخذت إجراءات بحق الذين لم يمتثلوا للإجراءات الصحية.


aa

ليست هناك تعليقات