سوري يهد.د بتف.جير سفارة تنظيم الأسد في فيينا يحكم سنتين مع وقف التنفيذ والسبب !!

سوري يهد.د بتف.جير سفارة تنظيم الأسد في فيينا يحكم سنتين مع وقف التنفيذ والسبب !!


هدد سوري يبلغ من العمر 33 عاما, اثناء اتصاله بالسفارة السورية مرارا وتكرارا غاضبا، بتف.جير السفارة السورية وإطلا.ق النار على الجميع من فيها، وذلك بعد ثلاث أيام من الهجوم الإرهابي في فيينا، الذي هز أرجاء النمسا، في الثاني من نوفمبر الفائت .

بالإضافة إلى الحالة العدوانية الواضحة، لدى المتهم ثلاثة سجلات جنائية أخرى حسب المصدر.

في محكمة سالزبورغ جلس المتهم السوري اليوم الاثنين، أمام القاضي Peter Egger، لأنه اتصل الرجل هاتفيا بالسفارة السورية، والسبب هو جواز سفره، لحاجته إليه ليتمكن من العودة إلى وطنه حسب زعمه .

وفي المحاكمة، كان الشاب البالغ من العمر 33 عامًا واضحاً للغاية واعترف بالاتهام مباشرة .

وقد حكم عليه بالسجن لمدة سنتين مع وقف التنفيذ، وبما أن الحكم مع وقف التنفيذ لم يكن له أي تأثير على ما يبدو، فرض القاضي Egger عامين من السجن غير المشروط، ويعتبر الحكم ليس نهائيا لأن المدعى عليه استأنف ضده .


INFOGRAT-ريم أحمد

ليست هناك تعليقات