سفير النظام الايراني في فيينا: تركيب أجهزة طرد مركزي جديدة في نظنز وفردو



أعلن سفير ومندوب النظام الايراني الدائم في فيينا كاظم غريب ابادي، عن “تركيب أجهزة طرد مركزي جديدة في محطتي نظنز وفردو النوويتين”؛ مبيناً أن “هذا الاجراء تم في سياق خطوات ايران لتخفيض التزاماتها المدرجة في الاتفاق النووي”. 

وأضاف غريب ابادي، في تغريدة على حسابه بموقع تويتر، “إنني إذ اتوجه بالشكر الى العلماء النوويين الكادحين في بلادنا،حسب وصفه .

وأعلن أنه “تم تركيب سلسلتين تضم 348 عدداً من أجهزة الطرد المركزي من طراز (اي.ار.2.ام) في محطة نظنز بنجاح؛ مبينا أن “سعة الاجهزة الجديدة تفوق نحو اربعة اضعاف سعة الاجهزة من طراز (اي.ار.1)، وان العمل باستخدام اجهزة (يو.اف.6) قائم هناك ايضاً”.

كما اشار السفير غريب ابادي في تغريدته، الى “بدء عملية تركيب سلسلتين من اجهزة الطرد المركزي- فئة (اي .ار.6) في محطة فردو”؛ مؤكدا ان هناك المزيد من اجهزة الطرد المركزي الجديدة على الأبواب. ونوه في الوقت نفسه، بان الوكالة الدولية للطاقة الذرية لا تزال بامكانها مواصلة مهامها المتعلقة بالتحقق من السلمية والاطلاع على التقدم المخطط له في هذا المجال.

يذكر أن النظام الايراني نظام يمارس الارهاب من خلال أنظمته الوضعية في سوريا والعراق ولبنان وغزة ضد شعوب تلك الدول .

إرسال تعليق

0 تعليقات