اعتقال سوري في النمسا بتهمة “اغتصاب” زوجته وأخوه يهاجم الشرطة بقوله “إنها زوجته وهي ملك له”

الصورة تعبيرية
اعتقلت الشرطة النمساوية رجلاً سورياً اتهمته زوجته بـ “اغتصابها” في مدينة ببرونو النمساوية الحدودية مع ألمانيا.

وذكرت مصادر أن الزوجة السورية البالغة من العمر 23 عاماً، تقدمت ببلاغ هاتفي إلى الشرطة، اتهمت فيه زوجها بالاعتداء عليها بالضرب، واغتصابها، واحتجازها في المنزل رغماً عن إرادتها.

وأضافت أن فرق الشرطة حضرت إلى المنزل المعني في البلاغ، واعتقلت الزوج، ثم اصطحبت السيدة الشابة إلى أحد مراكز الشرطة.

وأشارت المصادر إلى أن شقيق الزوج هاجم سيارة الشرطة محاولاً إخراج السيدة منها، ودافع عن سلوك شقيقه معها قائلاً : “إنها زوجة أخي، وهي ملك له” حسب وصف المصدر .

وأظهرت الفحوصات الأولية وجود كدمات في أنحاء مختلفة من جسد الزوجة، حيث جرى إطلاق سراح الزوج بعد استجوابه، وإصدار أمر قضائي يمنعه من الاقتراب من المنزل .

يذكر أن هذه الظاهرة منتشرة بين اللاجئين عموماً، وفي نفس الوقت تكثر قضايا التجني من الطرفين على الآخر ما يصعب التأكد من صحة الروايات الرسمية والإعلامية .


INFOGRAT

إرسال تعليق

0 تعليقات