النمسا تعلق استخدام لقاح أسترازينيكا بسبب وفاة شخص بعد تلقيه الجرعة


أعلنت النمسا، اليوم الأحد، تعليق استخدام لقاح "أسترازينيكا / أكسفورد"، وذلك فى أعقاب وفاة شخص بعد تلقيه إحدى الجرعات، حسبما أفاد نبأ عاجل لقناة "العربية" منذ قليل.

وكان المستشار النمساوى سباستينان كورتس أعلن، الثلاثاء الماضى، أن النمسا ستعمل على تطوير لقاح ضد السلالات المستقبلية من فيروس كورونا مع الدنمارك وإسرائيل، لافتًا إلى أن بلاده لا تريد الاعتماد الكامل على الاتحاد الأوروبى للحصول على اللقاحات المضادة لكورونا.

وقد أوقفت السلطات النمساوية، الأحد، استخدام لقاح "أسترازينيكا" المضاد لفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" بعد وفاة امرأة عقب تلقيها إحدى الجرعات.

ونقلت "رويترز" عن المكتب الاتحاد للسلامة في الرعاية الصحية BASG في النمسا أن إيقاف استخدام اللقاح يأتي كإجراء احترازي لحين التحقيق في أسباب وفاة السيدة.

وتوفيت المرأة البالغة من العمر 49 عامًا بعد تلقيها جرعة من اللقاح حيث تعرضت لاضطرابات تخثر شديدة، فيما أصيبت امرأة أخرى تبلغ من العمر 35 عامًا بانسداد رئوي عقد تلقيها جرعة لكنها تتعافى حاليًا، علمًا بأن الانسداد الرئوي هو مرض رئوي حاد ناجم عن تجلط الدم.

وذكرت BASG أنه لا يوجد أي دليل حتى الآن على وجود علاقة بين اللقاح وبين وفاة السيدة وإصابة الأخرى.


وكالات