لوحة عملاقة للمستشار النمساوي في فيينا تنتقد سياسة اللجوء في النمسا


قام رسام الكاريكاتير Gerhard Haderer برسم المستشار النمساوي Sebastian Kurz، بقلب مفقود تحت سترته و تم نشر ه على حائط بناء تبلغ مساحته 230 متراً مربعاً في فيينا وذلك اعتراضاً على سياسة النمسا في اللجوء .

قام رسام الكاريكاتير Gerhard Haderer برسم المستشار النمساوي Sebastian Kurz، بقلب مفقود تحت سترته : تم نشر هذا الكاريكاتير على حائط بناء تبلغ مساحته 230 متراً مربعاً في Linke Wienzeile في فيينا، اليوم الثلاثاء. حيث قدم الرسام Haderer الصورة لمبادرة "الشجاعة" مجاناً .
وبحسب المؤسس Stefan A. Sengl في مؤتمر صحفي، قال بأن اللوحة تكلف حوالي 30 ألف يورو، تم تمويله من قبل متبرعين من القطاع الخاص. 

يُعد الكاريكاتير الذي يجب أن سيظل مرئياً لمدة شهر على الأقل، بمثابة احتجاج صامت على السياسة الباردة للحكومة الفيدرالية، والتي ظهرت بعد ستة أشهر من الحريق في مخيم موريا للاجئين في جزيرة ليسبوس اليونانية.

وفقاً لمؤسّسة المبادرة Katharina Stemberger، منذ ذلك الحين حاول العديد من الأشخاص عبثاً جلب عائلات من هذا "المعسكر القذر" إلى النمسا، ،وتم دعم المبادرة أيضا من الممثل Cornelius Obonya. 

وقال Haderer: "لقد رسمت سياسياً بلا قلب"، إن Kurz يمنع أي شكل من أشكال الإنقاذ، لا يسع المرء إلا أن يصف هذا بأنه "فشل متعمد في تقديم المساعدة"، على حد قوله .


INFOGRAT-ر.أ

إرسال تعليق

0 تعليقات