نمساوية تقرر الانتقال للعيش في لبنان بسبب قصة عشقها الإستثنائية

تعتزم سيدة نمساوية تبلغ من العمر 66 عاما من Niederösterreich على الذهاب إلى لبنان مع عشيقها أشرف ذو 31 عاماً، والذي لم يمنح حق اللجوء.

تقول Christine P الأم لولدين, "تعرفت على أشرف قبل عام عبر الإنترنت وبعد أسابيع قليلة وقعت في الحب ".

جاء أشرف 31 عاماً إلى فيينا منذ 6 سنوات, وفي أغسطس 2020 تلقي القرار السلبي الثالث في إجراءات اللجوء.

لذلك قررت Christine P البالغة من العمر 66 عاما الهجرة إلى لبنان في غضون ستة أشهر على أبعد تقدير.

وقالت السيدة المسنة, "أربع محاولات للزواج في Niederösterreich في مكتب السجل المدني باءت بالفشل، لقد رفضت جميعها لأسباب مختلفة"، من المفترض أن يتم حفل الزفاف في مسجد في فيينا بأي حال من الأحوال، فهي بالفعل على اتصال بإمام، وتقول، "أنا لن أعتنق الإسلام، لست مضطرةً لذلك، لكن الزواج مهم بالنسبة لنا".

وقالت السيدة، لم أرغب لفترة طويلة في الاعتراف بأنه لا يزال هناك حب في هذا العمر، لكنه ذلك ماحصل معي ".

يذكر أن Christine P, قد فقدت ابنها في سن 27 عاما بسبب السرطان منذ 13 عاماً، وتوفي شريكها بسبب الورم في عام 2018، وهي تعلم أن بداية جديدة في بلد بعيد لن تكون سهلة، لكنها تريد المحاولة .


INFOGRAT-ريم أحمد

إرسال تعليق

0 تعليقات