شخص يهدد بشنق عدد من السياسيين في النمسا العليا بسبب استياءه من إجراءات كورونا

بعض الناس لا يريدون التعود على الإجراءات التي تتخذها الحكومة، في حالة رجل يبلغ من العمر 64 عاماً من Ottensheim - لينز ، ذهب النفور إلى حد أنه أرسل بطاقة بريدية إلى القادة السياسيين في Oberösterreich، وهم LH Thomas Stelzer، ونائب Christine Haberlander ومدير التعليم Alfred Klampfer، ذكر عليها بأنه سيعلق مشانقهم في الساحة الرئيسية .

فقد شكلت اختبارات كورونا عند الأطفال على وجه الخصوص شوكة في عين الرجل، ولذلك و وفقاً للادعاء، كتب الأسطر التالية على البطاقة: "إذا اضطر الأطفال إلى إجراء اختبار، فسوف نقبض على الثلاثة، الذين تم ذكر أسمائهم ونعلق مشانقهم أمام الناس في الساحة الرئيسية".

كما أكد النائب العام، أنها لم تكن بطاقة واحدة فقط، حيث تلقى قائد شرطة مدينة لينز، Karl Pogutter، بريداً هو الآخر، ووفقاً للادعاء، فقد كتب عليها : "الشرطة والجيش يتصرفان مثل الجستابو تحت حكم هتلر".

المتهم يعترف بالادعاءات، وقال أن دافعه لهذا : سياسة كورونا والمظالم السائدة في النمسا كانت تزعجه بشدة، فأراد أن يشير إلى هذا.

يتعين على المتهم يوم الجمعة الرد في محكمة لينز الإقليمية بتهمة الإكراه والتشهير، وفي حالة إدانته، سيواجه عقوبة تصل إلى عام في السجن .


INFOGRAT-ر.أ

إرسال تعليق

0 تعليقات