فرض الفحص الإجباري على مدينتين في النمسا السفلى من الخميس المقبل

سيتم فرض اختبارات الخروج في NÖ جنوب بادن، نظراً لأن معدل الإصابة الأسبوعي في كل من مدينتي Neunkirchen و Wiener Neustadt-Land كان أعلى من الحد الأقصى البالغ 400 يوماً، فإن اختبارات الخروج إلزامية أيضاً هنا، كما هو الحال في Wiener Neustadt حالياً .

وأكد المتحدث باسم مقر شرطة الولاية في النمسا السفلى، أنه اعتباراً من صباح الخميس، يجب على الشرطة التحقق من الامتثال لقواعد المغادرة، وبسبب عدم كفاية قدرة السلطة التنفيذية، لن يتم تنفيذ هذه الفحوصات على نحو يشمل كل المنطقة، ولكن فقط على أساس عشوائي .

يعد تنفيذ هذه المهمة الشاقة مشكلة، لأن الأحياء الثلاث تضم مجتمعة أكثر من 210.000 نسمة وتبلغ مساحتها حوالي 2200 كيلومتر مربع .

نظم السكان أنفسهم عبر مجموعات على Facebook، حيث كانوا يعلنوا عن المخارج التي ليست مراقبة من قبل الشرطة، ما أظهر ضعف الإجراءات المزمعة .


INFOGRAT-ر.أ

إرسال تعليق

0 تعليقات