النمسا تشدد إجراءات كورونا في فيينا وأنحاء أخرى خلال عيد الفصح

اخر الاخبار

النمسا تشدد إجراءات كورونا في فيينا وأنحاء أخرى خلال عيد الفصح

تتجه العاصمة النمساوية فيينا ومناطق أخرى شرقي البلاد إلى الإغلاق خلال الأسابيع المقبلة في محاولة للحد من تفشي فيروس كورونا.

وستتحمل قطاعات عدة وطأة الإغلاق خلال عطلة عيد الفصح المقبلة، حيث من المقرر أن يتم إغلاق عدد من الشركات والمؤسسات الأخرى بداية من الأول وحتى السادس من أبريل.

وسيؤثر الإغلاق على معظم الأعمال، بالإضافة إلى محلات مصففي الشعر والمدلكين، وسيتم استثناء المتاجر التي تبيع المواد الأساسية.

وقال وزير الصحة، رودولف أنشوبر، إن الإغلاق ضروري لكبح جماح عدوى كورونا، ومنح مستشفيات المنطقة المنهكة فرصة لالتقاط الأنفاس.

وتجاوز معدل الإصابة لمدة سبعة أيام في المنطقة الشرقية 300 إصابة بين كل 100 ألف نسمة، حتى الآن، مقارنة بـ 247 لكل 100 ألف نسمة في عموم النمسا.

وتدعو القواعد الجديدة السكان إلى البقاء في منازلهم، وعدم مغادرتها إلا خلال العطلات للتنزه وممارسة الرياضة وقضاء الاحتياجات العاجلة.

وسيعود الطلاب إلى الدراسة عن بعد لمدة أسبوع.

كما سيتم تشديد الاستخدام الإلزامي للكمامات ونظام إجراء الفحوصات للركاب القادمين من المناطق الشرقية للعمل في مناطق أخرى.

وقررت الحكومة الاتحادية الاثنين عدم تشديد القواعد في جميع أنحاء البلاد رغم أعداد الإصابات المتزايدة.


د ب ا

ليست هناك تعليقات