النمسا تتعهد بمكافحة جرائم الكراهية والعنصرية بشكل أفضل

أكد كارل نيهمر وزير داخلية النمسا أن الشرطة تواصل بقوة التصدي لظاهرة "جرائم الكراهية" وتكثف العمل على مكافحتها بشكل أفضل.

وقال وزير الداخلية – فى تصريحات له اليوم السبت بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة العنصرية- أنه للأسف فان بعض الناس في مجتمعنا يعتبر التمييز جزءًا من الحياة اليومية لأنهم ينتمون إلى مجموعات تتعرض للإذلال بانتظام".

وشدد الوزير على أن أي شخص يرتكب جريمة تحيز ضد الأخرين بسبب دوافع عنصرية أو أيديولوجية أو دينية متطرفة سوف يتم التصدي له بكل حزم مشيرا الى أن مثل هذه الأفعال غير مقبولة على الإطلاق فى البلاد".

وأوضح الوزير قائلا "يتم الآن تسجيل جميع البلاغات عن" جرائم الكراهية "من أي نوع إحصائيًا فور تقديم الشكوى مما يعني أن هناك صورة محدثة بشكل دائم للوضع فيما يتعلق بجرائم العنصرية".

وأضاف الوزير موضحا "أنا مقتنع بأنه يمكننا تقديم مساهمة مهمة في تعزيز التماسك الاجتماعي في النمسا من خلال التسجيل والتوثيق الواسع والجديد لجرائم الكراهية والعنصرية ومن ثم زيادة الثقة بشكل كبير في عمل سلطات إنفاذ القانون وبالتالي يمكن إجراء التحقيقات والتدابير الوقائية بطريقة أكثر استهدافًا ".


ش أ

إرسال تعليق

0 تعليقات