فيينا : هيئة مراقبة المخدرات : 4 من كل 5 أفراد من مدمني المخدرات لا يجدون العلاج

ذكرت الهيئة الدولية لمراقبة المخدرات اليوم أن أربعة من كل خمسة أشخاص في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل الذين يحتاجون إلى علاج عقلي أو عصبي أو من تعاطي المخدرات لا يتلقونه مشددة على الحاجة الملحة أيضا لضمان توافر المواد الخاضعة للمراقبة الدولية للأغراض الطبية والعلمية.

واشار بيان للأمم المتحدة فى فيينا اليوم بمناسبة " يوم الصحة العالمي 2021 "على الحاجة إلى بناء عالم أكثر عدلاً وصحة.

ولفت البيان الى تقديرات للهيئة الدولية لمراقبة المخدرات تشير الى أن 92 في المائة من المورفين يتم استهلاكه في البلدان ذات الدخل المرتفع بنسبة 17 في المائة فقط من سكان العالم.

وذكر البيان أن جائحة كورونا تشكّل تحديًا إضافيًا لتوافر المواد الخاضعة للرقابة للأغراض الطبية والعلمية وتقديم خدمات العلاج للأشخاص الذين يعانون من مشاكل الصحة العقلية واضطرابات تعاطي المخدرات لافتا الى أنه لم يتم بعد تقييم تأثير الوباء على الصحة العقلية بشكل كامل .

ونوه البيان الى أنه في التقرير السنوي للهيئة الدولية لمراقبة المخدرات لعام 2020 حثت الهيئة الحكومات على ضمان استمرار توفير خدمات العلاج للصحة العقلية واضطرابات تعاطي المخدرات كجزء من الخدمات الأساسية.


ش أ

إرسال تعليق

0 تعليقات