النمسا والمفوضية الأوروبية تتفقان على توفير 651 ألف لقاح كورونا لدول غرب البلقان


اتفقت النمسا مع المفوضية الأوروبية على توفير 651 ألف جرعة لقاح ضد وباء كورونا المستجد من شركة (فايزر - بيونتك) إلى دول غرب البلقان، وهي ألبانيا والبوسنة والهرسك وكوسوفو والجبل الأسود ومقدونيا الشمالية وصربيا.

وذكر بيان للخارجية النمساوية اليوم الثلاثاء، أن هذا الاتفاق جاء في ضوء وجود نقص حاد في لقاحات كورونا في دول البلقان، موضحا أن هذه الجرعات التي سوف يتم تسليمها بداية من مايو وحتى أغسطس المقبلين تهدف إلى إعطاء الأولوية للأشخاص في مهن الصحة والرعاية والفئات السكانية الضعيفة.

وأضاف البيان أنه في الكفاح ضد الوباء لا يوجد أحد آمن حتى يصبح الجميع في أمان، لافتا إلى أهمية تركيز الاتحاد الأوروبي على استقرار الأوضاع الصحية في بقية دول العالم وبخاصة في دول الجوار، لافتا إلى قول وزير الخارجية الكسندر شالينبرج إن مهمة النمسا هي العمل كمنسق ووضع الأساس القانوني وجعل عقود الشراء والتسليم بين شركة (فايزر) ودول غرب البلقان جاهزة للتوقيع إضافة إلى توفير تمويل من صندوق الكوارث الأجنبية.

وأشار البيان إلى أن هذه الحملة التضامنية لا تهدد بالتأكيد إمدادات اللقاحات في النمسا، لافتا إلى أنه سيتم تحديد حجم الجرعات بشكل صريح من قبل الاتحاد الأوروبي لغرض نقلها إلى الدول الشريكة.

وأضاف البيان أن توزيع اللقاحات بين دول غرب البلقان سيتم وفق الاحتياجات الوبائية لكل دولة على حدة حيث تتلقى البوسنة والهرسك 214 ألف جرعة وألبانيا 145 ألف جرعة ومقدونيا الشمالية 119 ألف جرعة وكوسوفو 95 ألف جرعة والجبل الأسود 42 ألف جرعة وصربيا 36 ألف جرعة.


ش أ