السفير الروسي لدى النمسا يعلن عن وجود "ألاعيب غير نظيفة" حول اللقاح الروسي "سبوتنيك في"

الأخبار

السفير الروسي لدى النمسا يعلن عن وجود "ألاعيب غير نظيفة" حول اللقاح الروسي "سبوتنيك في"

أعلن السفير الروسي لدى النمسا، دميتري ليوبينسكي، اليوم الجمعة، عن وجود "ألاعيب غير نظيفة" حول اللقاح الروسي ضد كوفيد "سبوتنيك في".

ووفقا له، فإن عقد توريد اللقاح إلى النمسا جاهز تقريبا، إذا تم توقيعه الأسبوع المقبل، ومن الممكن تسليم الدُفعات الأولى من العقار بحلول نهاية نيسان/أبريل​​​.

وقال ليوبينسكي في مقابلة مع صحيفة "سالزبورغر ناشريشتن" النمساوية: "هناك مشاكل في توريد لقاحات أخرى، نحن مستعدون لمساعدة النمسا، لكن هناك ألاعيب غير نظيفة حول ذلك. يجري الحديث عن مصالح مؤسسات[ شركات احتكارية] دوائية ضخمة. مليارات ومليارات على المحك".

كما خلص ليوبنسكي: "تم تقديم اللقاح في صورة سيئة منذ البداية. ثم نشرت مجلة لانسيت، تحليلاً إيجابياً عنه.

حوالي 60 دولة تستخدم بالفعل اللقاح "سبوتنيك في". الآن يقولون فجأة، بأن الإنتاج غير كافٍ. هذا الـلوبي يهاجم في كل مكان. هو يقول إن "سبوتنيك" لا ينبغي استخدامه، لأنه لقاح روسي. لكن الناس، بما في ذلك وفي النمسا، يرون ذلك. ووفقًا لاستطلاعات الرأي، فإن الثلثين جاهزون للتطعيم بهذا اللقاح" .

هذا وأعلن المستشار النمساوي، سيباستيان كورتس، في وقت سابق، أن المفاوضات المكثفة مع الجانب الروسي بشأن شراء النمسا لقاح فيروس كورونا "سبوتنيك في" ضد فيروس كورونا، سارت بشكل جيد، وأن الجانبين "في المراحل الأخيرة".

وانتقد المستشار النمساوي البيروقراطية والعمل البطيء لوكالة الأدوية الأوروبية، التي تدرس حاليا إمكانية تسجيل اللقاحات ضد فيروس كورونا.

وسجلت وزارة الصحة الروسية أول لقاح في العالم ضد "كوفيد-19" ، في آب/أغسطس الماضي، طوره مركز غاماليا لأبحاث الأوبئة والأحياء الدقيقة ويجري إنتاجه بالاشتراك مع الصندوق الروسي للاستثمارات المباشرة.

وأظهرت نتائج الاختبارات المتعلقة بلقاح "سبوتنيك في" فعالية بنسبة 91.6 بالمئة ونسبة أمان عالية، حيث يتم إعطاؤه على جرعتين بفاصل 21 يوما.

وتمت الموافقة على استخدام لقاح "سبوتنيك في" في 60 دولة تقريبا يبلغ إجمالي عدد سكانها أكثر من 1.5 مليار نسمة؛ ويحتل اللقاح الروسي المرتبة الثانية في العالم من حيث عدد الموافقات التي حصلت عليها الجهات المنظمة الحكومية.


urdupoint

ليست هناك تعليقات