الخزينة النمساوية تعلن أعلى انخفاض فيها منذ الحرب العالمية الثانية بسبب كورونا

(Bild: APA/Georg Hochmuth)
قال وزير المالية النمساوي غورنرت بلوميل اليوم بأن أزمة كورونا فجوة هائلة في الخزينة النمساوية، حيث سجلت هيئة الإحصاء النمساوية أعلى عجز منذ بدء أول تسجيلٍ لها في عام 1954 مع ما يقرب من 9٪،. وارتفعت نسبة الدين في البلاد إلى 83.9٪.

وارتفع عجز الميزانية إلى 8.9٪ من الناتج المحلي الإجمالي أو 33.2 مليار يورو في 2020. في نهاية عام 2019، بلغ الفائض 2.4 مليار يورو أو 0.6٪ من الناتج الاقتصادي.

وارتفع الدين العام بالأرقام المطلقة بمقدار 34.8 مليار يورو وبلغ 315.2 مليار يورو في نهاية العام، بالمقابل ارتفعت نسبة الدين - نسبة الدين الوطني إلى الناتج المحلي الإجمالي - إلى 83.9٪ (نهاية عام 2019 أي 70.5٪ من الناتج المحلي الإجمالي أو 280.3 مليار يورو).


INFOGRAT-ر.أ

إرسال تعليق

0 تعليقات