الحق فى الموت.. النمسا تناقش تشريع القتل الرحيم لمن يريد إنهاء حياته

الأخبار

الحق فى الموت.. النمسا تناقش تشريع القتل الرحيم لمن يريد إنهاء حياته

جدال محتدم منذ سنوات فى أوروبا، وتظاهرات مطالبة بالسماح بالقتل الرحيم دون عقاب قانونى، لأشخاص يعانون من أمراض خطيرة، ويئسوا من العلاج، أو آخرين يرون ان حياتهم بلا فائدة .

بدأ اليوم منتدى حوار سياسى ومجتمعى فى النمسا، دعت إليه وزارة العدل، الجماعات والمنظمات والعلماء الدينيين إلى "منتدى الحوار حول القتل الرحيم" الذي تم إنشاءه حديثًا، لمناقشة الأسئلة التي تثار حول الموضوع و تتعلق بتقرير المصير من ناحية الضغط الاجتماعي، والدين، والأخلاق، والقانون.

المحكمة الدستورية فى النمسا قضت نهاية العام الماضي بأن الحظر المطلق على المساعدة على الانتحار يتعارض مع الحق في تقرير المصير ويجب رفعه اعتبارًا من عام 2022، و لذلك يجب إنشاء لائحة جديدة هذا العام ، لكن لا يوجد حتى الآن اقتراح تشريعي.

ومنحت المحكمة الدستورية السياسيين مهلة حتى نهاية عام 2021 لمراجعة المادة 78 من القانون الجنائي، والتى تنص على عقوبات تصل إلى خمس سنوات، إذا حملت شخصاً آخر على قتل نفسه أو ساعدته على القيام بذلك.

وقالت الوزيرة الدستورية المسؤولة، كارولين إدستادلر، التي شاركت مؤخراً في لجنة حقوق الإنسان، إن الأمر يتطلب عملية مناقشة شاملة مع مشاركة اجتماعية واسعة، والهدف هو خلق أساس قانوني جديد بحلول الصيف.


وكالات

ليست هناك تعليقات