الاتحاد الاوروبي يعرب عن تفاؤله بنجاح محادثات فيينا بشأن البرنامج النووي الايراني

أعرب انريكي مورا ممثل السياسة الأمنية فى الاتحاد الاوروبي - ورئيس مفاوضات القوى الدولية المنعقدة حاليا فى فيينا حول البرنامج النووي الايراني – عن تفاؤله بإمكانية نجاح المحادثات التى استؤنفت اليوم مشيرا الى الدعم القوى الذي تتلقاه المحادثات من الحكومة النمساوية .

وثمن مورا فى تصريحات له اليوم الثلاثاء جهود بيتر لونسكي الامين العام لوزارة الخارجية النمساوية فى التنظيم المميز ودعم محادثات اللجنة الدولية المشتركة حول احياء الاتفاق النووي بين ايران والقوى الدولية الموقع فى عام 2015 .

يشار الى أن ميخائيل أوليانوف السفير الروسي لدى منظمات الأمم المتحدة في فيينا وممثل روسيا فى المفاوضات أعرب أيضا عن حالة من التفاؤل الحذر في الفترة التي سبقت الجولة الأخيرة من المفاوضات بينما خفف كبير المفاوضين الإيرانيين عباس عراقجي التوقعات وشدد على أن محادثات فيينا لم تتوصل الى أي اتفاق مؤقت أو جزئي بشأن العودة المحتملة للولايات المتحدة إلى الاتفاقية النووية لعام 2015.

وكان السفير الروسي أوليانوف قد أكد أن المفاوضات الجارية في فيينا دخلت "مرحلة مسودة" لاتفاق محتمل ومع ذلك فإن بعض المشاكل جعلت الاتفاق لا يزال بعيد المنال.

ومن المعروف أن المفاوضات يشارك فيها مسئولون من روسيا والصين وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وكذلك إيران والتي لا تريد إجراء محادثات مباشرة مع الولايات المتحدة بينما تعقد المفاوضات تحت رعاية الاتحاد الأوروبي.

يذكر أن الولايات المتحدة انسحبت من اتفاقية القوى الدولية مع ايران "5+1" والموقعة فى عام 2015 وذلك من خلال قرار للرئيس الامريكي السابق دونالد ترامب في عام 2018.


ش أ