النمسا تستعد لإعادة الفتح على مستوى البلاد الشهر المقبل وتخفيف القيود وفتح المطاعم والمقاهي

تعتزم النمسا البدء ببطء في إعادة فتح الأعمال اعتبارا من مايو المقبل، وفقا لمفهوم صارم للصحة العامة، وذلك بعد أشهر من الإغلاق المفروض جراء جائحة فيروس كورونا للمطاعم والمقاهي والفنادق ومنشآت الترفيه.

وذكر المستشار النمساوي زباستيان كورتس في فيينا اليوم الجمعة إن من الممكن اتخاذ الخطوات الأولى تجاه إعادة فتح قطاعات السياحة والمطاعم والثقافة والرياضة على مستوى البلاد بدءا من الشهر المقبل.

لكنه لم يذكر موعدا محددا، مضيفا أن من المقرر طرح المخطط التفصيلي الأسبوع المقبل. وقال كورتس إن "الحرية في المتناول".

وستقوم الكمامات والاختبارات و "جوازات السفر الخضراء" المزمعة لأولئك الذين تم تطعيمهم بالفعل أو يستطيعون تقديم نتيجة اختبار سلبية بمرض كوفيد-19 أو تعافوا من المرض، بدور مهم في تسهيل عملية إعادة الفتح الحذرة.

وأضاف كورتس إنه "في غضون ذلك، نجري اختبارات جماعية مستمرة".

ويتراجع عدد حالات الإصابات اليومية في النمسا مؤخرا، بينما يتحسن أيضا الوضع في وحدات العناية المركزة إلى حد ما.


د ب ا