اكتشاف هيكل عظمي لإمرأة في النمسا السفلى كانت مفقودة منذ عامين

الأخبار

اكتشاف هيكل عظمي لإمرأة في النمسا السفلى كانت مفقودة منذ عامين

قامت مجموعة من المتنزهين باكتشاف مروّع قبل أيام قليلة على جبل كونيغسبيرج، في غابة نائية: تحت أرض مملؤة بالأشجار، حيث كان هناك هيكل عظمي بشري، ويوضح المتحدث باسم مكتب الشرطة الجنائية بولاية النمسا السفلى : "نفترض أنه يمكن أن يُنسب لإمرأة اختفت منذ عامين" بالغة من العمر 48 عاماً، بعد مشادة مع شريكها.

في المكان الذي تم العثور فيه - على بعد بضعة كيلومترات فقط من منزل الضحية السابق - كانت هناك بقايا من الملابس التي كانت ترتديها في اليوم الذي فقدت فيه، بالإضافة إلى أجزاء من حقيبة يدها، وفقاً لنتائج التشريح الأولى، لا يوجد شك بالاشتباه بأي جريمة حتى الان.

ما هي الظروف التي مات فيها الضحية من Mödling وتحت أي ظروف، سيتم توضيحها بمساعدة المزيد من الفحوصات الطبية الشرعية، مثل تحاليل السموم، ويجب أن تكون النتائج ذات الصلة متاحة في غضون خمسة أسابيع تقريباً.


INFOGRAT-ر.أ

ليست هناك تعليقات