النمسا : المفاوضات هي أفضل وسيلة لمنع حدوث سباق تسلح نووي في منطقة الشرق الاوسط

بحث ألكسندر شالينبرج وزير خارجية النمسا اليوم مع روب مالي المبعوث الامريكي للملف الايراني تطور وضع مفاوضات القوى الدولية التى بدأت أمس فى فيينا بهدف احياء الاتفاق النووي مع ايران .

وقال شالينبرج فى تصريحات له اليوم الاربعاء أن النمسا تدعم بشكل كامل الجهود الدبلوماسية المكثفة للحفاظ على خطة العمل الدولية الشاملة المشتركة لانقاذ الاتفاق النووي مع ايران والذي تم توقيعه فى عام 2015 .

وأضاف الوزير أن المفاوضات هي أفضل وسيلة لمنع حدوث سباق تسلح نووي في منطقة الشرق الاوسط مضيفا بالقول " دعونا نحيي روح عام 2015 ونجعل الدبلوماسية تعمل! ".

وكانت مفاوضات دولية قد انطلقت فى فيينا أمس بحضور مسئولين رفيعي المستوى من الصين وروسيا وبريطانيا وألمانيا وفرنسا بهدف تقريب وجهات النظر فى الخلاف الامريكي الايراني حول البرنامج النووي .

ومن المقرر أن تستأنف المحادثات بعد غد الجمعة وسط مؤشرات على تقريب وجهات النظر بين الجانبين فى ملفي خفض الانشطة النووية ورفع العقوبات الاقتصادية .


ش أ

إرسال تعليق

0 تعليقات