التحقيق مع المستشار النمساوي في احتمال إدلائه بشهادة زور


أكد متحدث باسم الادعاء العام في النمسا، أمس، أن القضاء يحقق مع المستشار النمساوي زباستيان كورتس، في احتمال إدلائه بشهادة زور أمام لجنة برلمانية على صلة بقضية أطاحت بحكومة سابقة.

وجاء التأكيد في تصريح للمتحدث باسم مكتب المدعي العام للشؤون الاقتصادية ومكافحة الفساد.

وقال المتحدث إنه تم تلقي العديد من الشكاوى في هذا الشأن.

وتحقق لجنة التحقيق البرلمانية في ما يتردد عن تجارة في المناصب السياسية والتأثير المحتمل للتبرعات الحزبية في القرارات السياسية خلال عمل الحكومة السابقة، والتي كانت تتألف من حزب الشعب النمساوي بزعامة كورتس وحزب الحرية اليميني المتشدد. 

وقال كورتس إنه لا يفكر في الاستقالة، حتى في حال تم توجيه اتهام رسمي له. 

وأضاف للصحافيين: «بصراحة، لا أستطيع أن أتخيل أن هذا يمكن أن يحدث». وقال إنه دائماً ما يسعى للإجابة عن الأسئلة في البرلمان بصدق.


وكالات