780-90

اخر الأخبار

علم إسرائيل على مستشارية فيينا يؤدي إلى توتر مع تركيا

عقب انتقادات حادة من قبل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، استدعت النمسا السفير التركي إلى مقر وزارة الخارجية في فيينا.

وقال وزير الخارجية النمساوي ألكسندر شالنبرج اليوم الثلاثاء: “ادعاءات الرئيس التركي بديهية. نزاع الشرق الأوسط لن يُحل بالغضب”.

وكان أردوغان أدان تضامن الحكومة النمساوية مع إسرائيل في النزاع في فلسطين، وقال أمس الاثنين: “ألعن الدولة النمساوية، الدولة النمساوية تحاول تخليص حساب اليهود الذين عرضوهم للإبادة بالمسلمين”.

وأدان المستشار النمساوي سباستيان كورتس ووزير الخارجية شالنبرج الهجمات من غزة على إسرائيل يوم الجمعة الماضي ورفعوا الأعلام الإسرائيلية على مقر المستشارية ووزارة الخارجية في فيينا كإشارة على التضامن، وبرر شالنبرج ذلك بموقف النمسا الحازم تجاه الإرهاب.


د ب ا