780-90

اخر الأخبار

الزعيم اليمني المتطرف نوربرت هوفر ينتهي من المشهد السياسي النمساوي

أعلن نوربرت هوفر، رئيس حزب FPÖ، بعد ظهر الثلاثاء عن نهايته السياسية على تويتر بعبارة: "اليوم هو أول يوم لي بعد إعادة التأهيل الصحي- وأول يوم لي بعد حياة السياسة - أستقيل من دوري كرئيس اتحادي للحزب وأتمنى لخليفي كل التوفيق ..." بعد ثوانٍ، حذف التغريدة.

بعد ذلك، جاء التأكيد: خلال فترة إعادة التأهيل الصحي التي دامت ثلاثة أسابيع في بادن توصل هوفر، إلى نتيجة مفادها، أنه يستقيل من منصبه "كانت مهمة صعبة لإعادة بناء الحزب بعد النهاية المفاجئة للتحالف الأسود الأزرق الناجح"، "رحلتي على قمة FPÖ تنتهي اليوم."

وقال إن الرحلة كانت لفترة طويلة، اتجاه هبوطي كان سريع: بعد أن اصبح هوفر بعد الاضطرابات في إيبيزا قبل عامين تقريبًا زعيم للحزب، هبط حزب FPÖ بعشر نقاط مئوية في انتخابات المجلس الوطني، وقد خسر نقاط مماثلة في انتخابات ستيريا الواحدة، وفي فيينا أكثر من 20 نقطة مئوية.

وقد أجاب هوفر على سؤال، ما إذا كان لهذا علاقة بالنزاع مع كيكل؟ "نعم، بالطبع، لن أقبل أن يخبرني احد كل يوم، أنني غير مناسب في مكاني ".

بالمناسبة ، لم يرحل هوفر تماماً: إنه يريد أن يبقى الرئيس الثالث للمجلس الوطني ولم يستبعد حتى الآن خوض الانتخابات الرئاسية لعام 2022، من سيخلفه - كيكل أو أي شخص آخر - يجب أن يتقرر في الأيام القليلة المقبلة.



INFOGRAT-ر.أ