النمسا تحتل مرتبةً متقدمةً في ترتيب الاتحاد الأوروبي لـ "الإبتكار"

اخر الاخبار

النمسا تحتل مرتبةً متقدمةً في ترتيب الاتحاد الأوروبي لـ "الإبتكار"

احتلت النمسا المرتبة الثامنة في ترتيب الاتحاد الأوروبي للابتكار، وهي بذلك من بين "المبتكرين الأقوياء" في "لوحة نتائج الابتكار الأوروبية".

وجاء في تقرير صدر هذا الأسبوع عن (EIS)، أن الهدف الذي تمت صياغته في استراتيجية البحث الجديدة للتقدم إلى المرتبة 5 في EIS لا يزال بعيدًا بعض الشيء - خاصة وأن "أداء الابتكار قد انخفض بمرور الوقت منذ 2014 مقارنةً بالاتحاد الأوروبي".

ووفقًا للتقرير، فإن الدول الابتكارية الرائدة في الاتحاد الأوروبي هي السويد وفنلندا والدنمارك وبلجيكا، وتتقدم النمسا على هولندا وألمانيا ولوكسمبورغ.

وبحسب التقرير إذا قمت بتضمين دول أوروبية خارج الاتحاد الأوروبي في المقارنة، فإن سويسرا هي الدولة الأكثر ابتكارًا في أوروبا، فمنذ عام 2014، ضاقت الفجوة بين الاتحاد الأوروبي والاتحاد السويسري من حيث القوة الابتكارية.

وفي الاتحاد الأوروبي، زاد أداء الابتكار بنسبة 12.5% منذ عام 2014.

وفي الوقت نفسه، تنمو دول الاتحاد الأوروبي الأقل أداءً بشكل أسرع من الدول الأكثر قوة، مما يسد فجوة الابتكار في الاتحاد.

وعلى الصعيد العالمي، يعتبر الاتحاد الأوروبي أكثر إبداعًا من دول مثل الصين أو البرازيل أو جنوب إفريقيا أو روسيا أو الهند، لكن أداء كوريا الجنوبية وكندا وأستراليا والولايات المتحدة واليابان أفضل.

ووفقًا للتقرير، تحسن أداء الابتكار في النمسا بنسبة 11٪ منذ عام 2014 (الاتحاد الأوروبي: 12.5٪)، ومع ذلك، بالنسبة إلى الاتحاد الأوروبي، فإن أداء الابتكار في انخفاض مستمر منذ عام 2017.

ويظهر التقرير نقاط القوة والضعف في النمسا، في أبعاد "الاستدامة" (المرتبة 12) ، "الرقمنة" (12) و "استخدام تكنولوجيا المعلومات" (14)فإن النمسا أسوأ بكثير من أدائها العام.

وتسجل النمسا نتائج أفضل من أدائها العام في أبعاد "الإمكانات الفكرية" (المرتبة الرابعة) و "التمويل والدعم" (5) و "نظام البحث الجذاب" (6).

يسمي التقرير أبعاد "الإمكانات الفكرية" و "الشبكات" و "نظام البحث الجذاب" على أنها "نقاط القوة في النمسا"، بينما تسجل النمسا درجات أقل بكثير من المتوسط ​​في مؤشرات مثل "رأس مال المخاطرة" أو "صادرات الخدمات كثيفة المعرفة".


INFOGRAT

ليست هناك تعليقات