سفير الإمارات بالنمسا: احتضان بلادي لأكثر من 200 جنسية نموذج فريد ومتميز للتعايش

اخر الاخبار

سفير الإمارات بالنمسا: احتضان بلادي لأكثر من 200 جنسية نموذج فريد ومتميز للتعايش


أكد سفير الإمارات لدى النمسا إبراهيم سالم محمد المشرخ أن احتضان بلاده لأكثر من 200 جنسية في الدولة يعتبر نموذجاً فريداً ومتميزاً للتعايش.

وجاء ذلك خلال جلسة حوارية نظمتها سفارة الإمارات في فيينا مع أعضاء جمعية "حرم مجمع الأديان" في العاصمة النمساوية فيينا، لتبادل الآراء والأفكار حول مبادئ التسامح والحوار بين الأديان والتعبير عن المساواة بين الطوائف الدينية المختلفة.

واستعرض السفير الإماراتي، خلال الجلسة الحوارية ، مشروع بيت العائلة الإبراهيمية في الإمارات، الذي يضم مسجداً وكنيسةً وكنيساً يهودياً، بما يبرز القيم المشتركة بين الإسلام والمسيحية واليهودية، ويحفظ في ذات الوقت لكل دين خصوصيته ويعكس قيم الاحترام المتبادل والتفاهم بين أتباع الديانات السماوية الثلاث.

ولفت إلى أن المشروع سيحتضن مركزاً ثقافياً لتنظيم المبادرات التي تعزز مشاعر الأخوة والتفاهم وزيادة قيم الاحترام والتعايش السلمي.

كما تطرق السفير الإماراتي إلى جهود بلاده في تعزيز السلام والتسامح العالمي وإلى سياسة الانفتاح والحوار المرتكزةً على وسطية الإسلام وشمولية المبادئ الإنسانية ونبذ التمييز والتطرف.


د ب ا

ليست هناك تعليقات