كندا.. نفوق ملايين الأحياء البحرية بسبب ارتفاع درجات الحرارة

اخر الاخبار

كندا.. نفوق ملايين الأحياء البحرية بسبب ارتفاع درجات الحرارة

أدت درجات الحرارة المرتفعة في الولايات الغربية بكندا، إلى نفوق ملايين الأحياء البحرية في كندا.

وفي بيان لقناة "CTV"، قال الدكتور كريس هارلي، عالم الأحياء البحرية بجامعة بريتيش كولومبيا، إن درجات الحرارة المرتفعة والتي بلغت مستويات قياسية مؤخرا، انعكست سلبا على ملايين الأحياء البحرية، وخاصة اللافقاريات منها.

وأضاف أن هذه الحيوانات وعقب انحسار المياه، بقيت على السواحل بدون مقاومة ضد درجات الحرارة العالية.

وأشار إلى أن عمليات التحري التي يقومون بها في بعض المناطق الساحلية، تشير إلى احتمالات مصرع أكثر من مليار حيوان بحري تقريبا، جراء الحرارة المرتفعة.

وتتعرض ولايات غرب كندا، وخاصة بريتيش كولومبيا، مؤخرا، لدرجات حرارة مرتفعة بشكل قياسي.

وأعلن مركز الطب الشرعي في الولاية، أن 719 شخصا فقدوا حياتهم بسبب درجات الحرارة العالية، خلال الفترة بين 25 يونيو/ حزيران – 1 يوليو/ تموز 2021.

كما أدى ارتفاع درجات الحرارة إلى حرائق في العديد من مناطق البلاد.

قال عالم أحياء بحرية إن أكثر من مليار حيوان على شاطئ البحر ربما تم طهيه حتى الموت خلال موجة الحر القاتلة في كندا.

وحسب صحيفة "اندبندنت" البريطانية، اكتشف كريستوفر هارلي ، أستاذ علم الحيوان في جامعة كولومبيا البريطانية، الآلاف من بلح البحر "المحار" الميت، والمحار، ونجوم البحر والقواقع على طول ساحل بحر ساليش، ومن المحتمل أن يكون هناك ملايين أخرى في جميع أنحاء البلاد.

وارتفعت درجات الحرارة في غرب كندا إلى مستويات قياسية في أواخر يونيو وأوائل يوليو، ما أدى إلى اندلاع حرائق غابات وقتل المئات، لا سيما في كولومبيا البريطانية.

وسجل فريق هارلي درجات حرارة أعلى من 50 درجة مئوية في نقاط معينة وسط بيئات الحيوانات على طول الساحل باستخدام كاميرات الأشعة تحت الحمراء، والتي أثبتت أنها كارثية الخطورة على حياتها.

وقام الفريق، المؤلف من طلاب باحثين، بمسح سواحل متعددة بما في ذلك تلك الموجودة في غرب فانكوفر وعلى ساحل صن شاين، مما ساعد هارلي في حساب حجم السواحل.

وتضاعف عدد الحيوانات الميتة التي تم العثور عليها في المناطق التي تم فحصها من خلال الحجم الإجمالي لمواطن الكائنات في بحر ساليش، وجد أن ملايين الحيوانات قد تم طهيها حتى الموت.

وقال لقناة "سي بي إس نيوز" إنه: "يمكنك وضع حوالي 2000 من بلح البحر (المحار) في منطقة بحجم الموقد الخاص بك". "تخيل عدد مواقد الطهي التي يمكن وضعها في حديقة ستانلي بارك، ثم كم عدد حدائق ستانلي التي تناسب بحر ساليش. "لذلك إذا كنت تفقد بضع مئات أو بضعة آلاف من بلح البحر مقابل كل خط ساحلي رئيسي، فإن هذا يتطور بسرعة إلى عدد كبير جدًا جدًا."

وأدرك هارلي لأول مرة أن الموجة الحارة قتلت الكثير من حيوانات المد والجزر - كائنات تعيش حيث تلتقي الأرض بالبحر - عند زيارة شاطئ كيتسيلانو في فانكوفر.

وقال إنه 'ذهل' من الرائحة الكريهة لعشرات الآلاف من الحيوانات النافقة التي كانت تنتشر على الشاطئ.

ويمكن لمثل هذه الحيوانات أن تتحمل درجات حرارة تقارب 40 درجة مئوية لفترات قصيرة من الزمن، لكن الحرارة الحارقة جنبًا إلى جنب مع المد المنخفض أثبتت أنها مميتة.

ليست هناك تعليقات