جاري تحميل ... لنكتمل بالمعرفة INFOGRAT

إعلان الرئيسية

آخر الاخبار

دعا حزب الخضر، الشريك في الائتلاف الحاكم بالنمسا، إلى تدشين مبادرة أوروبية لقبول اللاجئين الأفغان لأسباب إنسانية.

وقال بيان للحزب، “يجب أن تركز جهود النمسا داخل الاتحاد الأوروبي على تقديم المساعدات في أفغانستان، ورعاية اللاجئين في البلدان المجاورة، و الإجلاء الفوري لجميع الأفراد الذين يخافون على حياتهم”.

ودعا الحزب في بيانه إلى توفير ملاذ للأشخاص المعرضين للخطر مثل النساء والأطفال ونشطاء حقوق الإنسان”، وفق البيان الذي نشرته وكالة الأنباء النمساوية.

وتابع الحزب “هذا يتطلب مبادرة على مستوى أوروبا لقبول اللاجئين لأسباب إنسانية.. يجب على النمسا توفير الموارد والخبرات اللازمة والسماح باستكمال لم شمل الأسرة للمقيمين في النمسا”.

وأضاف أن عمليات الترحيل إلى أفغانستان “لا يمكن أن تحدث”.

ويتعارض موقف حزب الخضر، مع موقف قائد الائتلاف الحاكم؛ حزب الشعب ورئيسه سبستيان كورتس.

وقبل أيام، رفض كورتس قبول لاجئين من أفغانستان، ودعا بدلاً من ذلك، إلى مساعدة الناس في الدول المجاورة لأفغانستان.

وقال في هذا الإطار “النمسا بالفعل موطن لواحدة من أكبر الجاليات الأفغانية في أوروبا، لذلك لست مع الرأي الداعي لاستقبال المزيد من الناس في النمسا”.

وتابع “هذا لن يحدث في ظل رئاستي للحكومة”.

وكالات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق