جاري تحميل ... لنكتمل بالمعرفة INFOGRAT

إعلان الرئيسية

آخر الاخبار

طالبت النمسا حركة طالبان الأفغانية اليوم- و التي تتقدم أكثر من أي وقت مضى في أفغانستان - بوقف أعمالهم التوسعية والعودة على الفور إلى طاولة المفاوضات.

وقال الكسندر شالينبرج وزير خارجية النمسا فى تصريحات له اليوم السبت أنه أبلغ حركة طالبان المتطرفة أنه لا يمكن مد أحد الأيدي للحوار والاستمرار في الإمساك بالسلاح باليد الأخرى.

وأضاف الوزير قائلا أن "طالبان بهجومهم العسكري يدوسون على رغبة المواطنين الأفغان في السلام والأمن" مشيرا الى أن النمسا تساند الجهود المكثفة التي يبذلها المجتمع الدولي لدفع محادثات السلام في الدوحة.

يشار الى أنه بالإضافة إلى المفاوضين الحكوميين في كابول ، يشارك مبعوثون من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وممثلون عن حركة طالبان المتطرفة في مفاوضات السلام في أفغانستان.

ش أ
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق