جاري تحميل ... لنكتمل بالمعرفة INFOGRAT

إعلان الرئيسية

آخر الاخبار


أعلنت نقابة الزراعة، تضرر مساحات واسعة من المحاصيل الزراعية في مقاطعة النمسا العليا، جراء العواصف المطرية المصحوبة بالبَرَد.

وقال Helmut Feitzlmayr من نقابة الزراعة: "تضررت ربع مساحة الحبوب في النمسا العليا بسبب البرد وخصوصا الذرة.

وأضاف أن "الأمطار الغزيرة تجعل من الصعب حصاد الحبوب التي لا تزال في الحقول، كما هناك أيضًا فشل في الفاكهة والأراضي العشبية وبذور الخشخاش".

وأدت سلسلة العواصف في شهر يونيو إلى تدمير 120 ألف هكتار من الأراضي الصالحة للزراعة والأراضي العشبية في النمسا العليا.

وقد تأثر المزارعون في جميع أنحاء الولاية، لكن منطقتي Vöcklabruck و Rohrbach هما الأكثر تضررًا.

كما قال Helmut Feitzlmayr، مدير الإنتاج النباتي في النمسا العليا: "نتوقع عائدًا أقل بنسبة عشرة بالمائة"، كما لا يزال ثلث المحصول حاليًا في الحقول، وما زالت الأمطار الغزيرة تهطل بشكل يومي، الجودة تتناقص مع كل هطول للمطر.

وقد تضررت محاصيل الذرة بشكل خاص، بالتالي تفقد المزارع المتضررة العلف الأخضر والذرة العلفية في نفس الوقت، وسيكون لهذا تأثير على أسعار العلف.

وكان هناك انخفاض بنسبة 30%، في زراعة الفاكهة، كالكرز والمشمش، بينما كان هناك فشل تام في أشجار الفاكهة في بعض الأحيان.

كما تتسبب العواصف الرعدية في انقلاب الأشجار، حتى الآن كان هناك 250000 متر مكعب من الأخشاب التالفة في الغابة وكذلك مشاتل الغابات.

INFOGRAT
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق