جاري تحميل ... لنكتمل بالمعرفة INFOGRAT

إعلان الرئيسية

آخر الاخبار


لا تزال الجهود الدولية المبذولة لنقل رعايا أجانب وموظفين محليين أفغان من دول الناتو عبر جسر كابول الجوي من أفغانستان، مستمرة في أسرع وقت ممكن وقائمة على قدم وساق، حيث نُقل مواطنان نمساويان وأقاربهما الستة من أصول أفغانية إلى بر الأمان صباح اليوم الاثنين.

نقلوا على متن طائرة نقل تابعة لسلاح الجو المجري وهبطوا في بودابست، وبحسب وزارة الخارجية في فيينا، فإن بعض النمساويين تم إحضارهم بالفعل من أفغانستان بمساعدة ألمانية يوم الأحد.

ونقل ما مجموعه 173 شخصا جواً من منطقة الصراع، كما قال وزير الخارجية المجري بيتر زيجارتو لوكالة رويترز للأنباء.

وأكدت وزارة الخارجية النمساوية إنقاذ النمساويين، الذين نُقلوا أولاً مع القوات الجوية المجرية إلى بخارى في أوزبكستان، ثم استقلوا طائرة مستأجرة إلى بودابست، وشكرت الخارجية النمساوية المجر على نقلهم.

غالبية الذين تم إجلاؤهم في طريقهم بالفعل إلى النمسا، ويبلغ عدد المواطنين النمساويين من أصول أفغانية في أفغانستان والذين أبلغوا وزارة الخارجية أو السفارة النمساوية في إسلام أباد في باكستان، برغبتهم في مغادرة البلاد حالياً هم "بضع عشرات". لكن هذا الرقم يتغير في كل وقت بناءً على من يعلن السفارة بوجوده.

INFOGRAT
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق