جاري تحميل ... لنكتمل بالمعرفة INFOGRAT

إعلان الرئيسية

آخر الاخبار

جلس رجل أمام المحكمة يبلغ من العمر 29 عاما والذي قام بخنق زوجته السابقة.

فقبل ساعات من وقوع الجريمة في فبراير الماضي، اندلعت أعمال عنف أخرى في شقة المرأة في فيينا Favoriten الحي العاشر، حيث رماها بالزجاج، ثم دفعها إلى قطع الزجاج الحادة المتناثرة، وضرب المرأة وهي تنزف بدمائها بحذاء، ثم ذهب بعد ذلك لنزهه على الأقدام وقال لأنني كنت أعرف أنها لن تهدأ في أي وقت قريباً، ثم اتصلت الضحية أخيراً بالإنقاذ وذهبت إلى المستشفى وأخبرت سائق التاكسي الذي كان يحضرها إلى المنزل أنها تخاف من زوجها والذي عاد فيما بعد للمنزل وقتلها طعناً وخنقاً .

وتحدث المدعى عليه عن التقلبات في العلاقة، وعن الكحول، وعندما عاد زوج والدتها الى المنزل، أبلغ الشرطة، وجدها "مستلقية هناك" هامدة، ومطعونة في معدتها، والرأس مغطى بكيس بلاستيك، وعلامات خنق على رقبتها.

وحكمت المحكمة عليه بالسجن المؤبد، الحكم غير نهائي وقابل للطعن.

INFOGRAT
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق