جاري تحميل ... لنكتمل بالمعرفة INFOGRAT

إعلان الرئيسية

آخر الاخبار


قال وزير الداخلية النمساوي الأربعاء إنه سيمارس ضغوطاً على الاتحاد الأوروبي للمساعدة في إقامة "مراكز احتجاز" في الدول المجاورة لأفغانستان لإيواء الأفغان المبعدين من أوروبا فيها.

وأشارت النمسا إلى أنها تنوي الاستمرار في إبعاد الأفغان الذين رُفضت طلبات لجوئهم، أو الذين دينوا بارتكاب جرائم، وثني اللاجئين الفارين من أفغانستان التي أصبحت الآن تحت سيطرة حركة "طالبان"، عن القدوم إلى أوروبا.

وأضاف وزير الداخلية كارل نيهامر للصحفيين قبل اجتماع مع نظرائه في الاتحاد الأوروبي، أن "من المهم أن يكون من الممكن دائماً إبعاد طالبي اللجوء أو اللاجئين العنيفين، لذلك نحن بحاجة إلى مراكز الاحتجاز".

وحافظت النمسا التي يقودها المستشار المحافظ سيباستيان كورتز على موقفها المتشدد حيال الهجرة، وتختلف في ذلك مع حزب الخضر، الحليف في الائتلاف الحكومي.

ا ف ب
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق