جاري تحميل ... لنكتمل بالمعرفة INFOGRAT

إعلان الرئيسية

آخر الاخبار


قررت محكمة نمساوية، في العاصمة فيينا، سجن سوري بشكل مؤبد بعد إدانته بجريمة قتل.

و يبلغ السوري من العمر 52 عاماً، وأدين من قبل السلطات القضائية بقتل زوجته في شهر شباط الماضي.

و قام الرجل السوري بقتل زوجته الأصغر منه بسبع سنوات، عبر طعنها بسكين في منزلهما في حي فافوريتن في فيينا.

ويعيش الرجل كلاجئ في النمسا منذ عام 2014. ووصلت زوجته مع ابنه إلى النمسا في إطار لم الشمل لاحقاً.

واتهم الرجل زوجته بالتواصل مع رجال آخرين، مما أوصل الأمور بينهما للطلاق.

وفي بداية عام 2020 انفصل الاثنان عن بعضهما وانتقل الزوج للعيش في مكان آخر قبل أن يتصالح الاثنان وتقوم الزوجة بسحب طلب الطلاق.

وعاد الزوجان للعيش في بيت واحد، قبل أن يقوم في يوم الثالث، من شهر شباط الماضي، بطعن الزوجة في رقبتها بعد شجار نشب بينهما.

وقال الرجل للمحكمة وهو في حالة بكاء “لم أكن أريد قتلها”، أمام القاضية التي أصدرت في النهاية حكماً مشدداً بحقه.

كما زعم أن الزوجة هاجمته أولاً وشتمته بأقذع العبارات، مما اضطره لحمل سكين مطبخ لتهديدها بهدف تهدئتها.

د ب ا
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق