جاري تحميل ... لنكتمل بالمعرفة INFOGRAT

إعلان الرئيسية

آخر الاخبار

rt de

وقعت في بداية شهر أيار الماضي، سلسلة من عمليات سطو المنازل، في منطقة بورشين، التابعة لمدينة بادربورن غربي ألمانيا .

وقال موقع " برسه بورتال " الألماني إن الشرطة الجنائية في مدينة بادربورن ، تمکنت بعد تكرار هذه السلسلة من الجرائم، من التعرف على المشتبه بهم، واعتقالهم بعد ثلاثة أسابيع تقريبا، حيث ألقت القبض عليهم في مدينتي برلين وفولكمارسن . 

وخلال التحقيق، کشف محققو بادربورن النقاب عن عدد كبير من الجرائم الجنائية الأخرى، وتم تسليم نتائج التحقيق إلى المدعي العام في مدينة بادربورن .

وبحسب نتائج التحقيق، فإن العصابة المشتبه بها، مسؤولة عما لا يقل عن عشر عمليات سطو، و 122 سرقة سيارات في شهرين فقط .

ولم يقتصر مسرح الجريمة في مدينة بادربورن فقط، بل في كل من ولايات هيسن وبافاريا وبراندنبورغ وتورنغن وبرلين ونورد راين فيستفالن . 

وفي الجرائم التي تم التحقيق فيها حتى الآن، سرق الجناة أموالا ومجوهرات وأدوات وهواتف خلوية ودراجاتن كما سرقوا خمس سيارات، باستخدام المفاتيح المسروقة سابقا من الشقق . 

وتبلغ الأضرار التي لحقت حوالي 170 الف يورو، وتصل الأضرار في الممتلكات إلى حوالي 45 ألف و يوروه .

بدوره قال يورغن تيلمان، من قسم التحقيق: “ لقد تمكنا من التعرف على أفراد مجموعة الجناة، لأنهم ظهروا سابقا في إسبانيا وفرنسا ورومانيا، وهناك ارتكبوا جرائم مماثلة " . 

وأضاف: “هناك تبادل مكثف للمعلومات مع قوات الشرطة الأوروبية الأخرى" . 

يشار إلى أن قرابة ثلاثين ضابط شرطة، شارك في عملية إلقاء القبض على العصابة، التي ينحدر أصحابها من رومانيا ومولدوفا.

وصدرت أوامر بالقبض على اربعة أعضاء في العصابة، أعمارهم 19 و 25 و 26 و 31 سنة حبسا احتياطيا، بالإضافة إلى ذلك، أدلى العديد من المشتبه بهم باعترافات جزئية، وما تزال التحقيقات جارية في هذا الشأن.

وكالات 
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق