جاري تحميل ... لنكتمل بالمعرفة INFOGRAT

إعلان الرئيسية

آخر الاخبار

أنجبت اللاجئة الأفغانية نيلاي (31 عاما) طفلتها غزل في مستشفي سان فيليبو نيري في العاصمة الإيطالية روما، التي وصلتها مع شقيقتيها قبل 15 يوما بعد صعوبات جمة عقب فرارهن من مدينة كابول/ وشكرت نيلاي العاملين الصحيين على مساعدتها في عملية الولادة وعبرت عن سعادتها للترحيب الذي استقبلت به.

ولدت الطفلة غزل في روما، وهي المدينة التي وصلت والدتها إليها بعد صعوبات كثيرة من أجل منحها مستقبلا أفضل.

رغم كل شيء أنا سعيدة
وتعد غزل الابنة البكر لامرأة أفغانية تبلغ من العمر 31 عاما، وجاءت إلى العالم يوم الأربعاء الماضي في الساعة 8:30 مساء في مستشفى سان فيليبو نيري.

وبعد الولادة شكرت نيلاي والدة غزل العاملين الصحيين على مساعدتها، وقالت "لم أكن أتخيل هذا الترحيب أبدا، وأن أكون على ما يرام، ورغم كل شيء أنا سعيدة".

بلغ وزن الطفلة نحو ثلاثة كيلوغرامات لحظة ولادتها، وبعد إجراء فحوصات روتينية غادرت المستشفى يوم الخميس الفائت، حيث تم نقلها إلى دار الراهبات الكرمليات في روما، والتي تستضيف جزءا من عائلتها.

نيلاي وصلت إلى إيطاليا مع شقيقتيها قبل 15 يوما
وكانت الأم قد وصلت إلى إيطاليا قبل 15 يوما مع اثنتين من شقيقاتها، بينما لم يتمكن زوجها من الخروج من أفغانستان.

وقامت الدكتورة لورا أنيلي، وهي طبيبة أمراض النساء والتوليد، ومديرة العيادات المجانية بقسم الصحة في مراكز استقبال اللاجئين في روما، برعاية الأم في الأيام الأخيرة من حملها.

وقالت أنيلي لوكالة الأنباء الإيطالية "أنسا"، إنه "في العيادات المجانية، نرى العديد من المواقف الصعبة، ومع ذلك فهذه تجربة غيرت الحياة، فعلى الرغم من التنظيم الممتاز لمنشآت الاستقبال إلا أن هناك قصصا مأساوية، وانقسام للعائلات، وفي مواجهة مثل هذا الألم من المستحيل أن تظل غير مبال".

وأضافت الطبيبة "اتذكر جيدا أول لقاء لي مع نيلاي قبل 15 يوما، فعندما رأيتها للمرة الأولى كانت عيونها حزينة ونظراتها ضائعة، إلا أن الأمور تحسنت، وحاولنا أن نقدم لها كل المساعدة اللازمة، ونجعلها تشعر بالترحيب، وتم منحها الرعاية والهدايا الصغيرة، مثل زجاجات وملابس الأطفال".

محافظ لاتسيو: أهلا غزل
ونشر حاكم لاتسيو نيكولا زينغاريتي، تغريدة قال فيها " أهلا غزل..اسمك معناه الشعر.. ونحن نحتاجه".

الموقع الرسمي لقسم الصحي الإقليمي لمنطقة لاتسيو نشر تغريدة حول ولادة الطفلة الأفغانية "غزل" ولفت إلى قيام مستشار الصحة الإقليمي أليسيو داماتو بزيارة المستشفى برفقة الفريق الطبي المداوم.

وقال أليسيو داماتو مهنئاً "مرحبا بغزل، ومباركُ لأمها ووالدها"، وأضاف أن "الطفلة الصغيرة هي أول فتاة ولدت في إيطاليا بين اللاجئين الأفغان الذين وصلوا مؤخراً".

وأشار إلى أن الأم "أرادت أن تعبر عن شكرها للحفاوة التي استقبلها بها عمالنا ورعايتهم لها"، وتابع أن "الأب والأجداد موجودون في كابول، وأتمنى أن تلتئم الأسرة قريبا".

وأردف "لقد قمت أنا والمحافظ زينغاريتي في الأسبوع الماضي بزيارة المواطنين الأفغان الذين رحبنا بهم بمناسبة التطعيمات، وتمكنت من تقدير كرامتهم وامتنانهم، وأظهر العاملون الصحيون لدينا من رجال ونساء كل ما لديهم من مهنية وإنسانية، فشكرا لكامل الفريق الرائع في سان فيليبو نيري".

م ن
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق