إعلان الرئيسية

آخر الاخبار

بداية ظهور قضايا الفساد على كورتز وازدياد حالات الاحتيال عبر الانترنت.. قراءة إخبارية لأحداث النمسا

تبدأ اليوم، محاكمة رجل نمساوي من أصول مصرية، يبلغ من العمر 47 عامًا، أشعل النار في شريكته السابقة في متجر للتبغ في فيينا بدافع الغيرة في محكمة فيينا الإقليمية للمسائل الجنائية.

بدأت محاكمة رجل يبلغ من العمر 47 عامًا اليوم الخميس في محكمة فيينا الإقليمية بعد تأخير 25 دقيقة، ودافع المدعى عليه بأنه "غير مذنب".

تم تحديد موعد الجلسة لمدة يومين، قال الرجل في بداية المحاكمة: "الأمر يتعلق فقط بقول الحقيقة".

ويواجه المدعى عليه في قضية القتل العمد في فيينا عقوبة سجن قد تصل لمدة 20 عاماً.

وكان المتهم - وهو رجل مصري الأصل - صرح بعد اعتقاله أنه يريد إعطاء صديقته السابقة "درساً" لقد "أراد فقط إخافتها" ولم يكن يعلم أن "البنزين يحترق جيدًا" وتعرضت المرأة البالغة من العمر 35 عامًا للحرق والتي توفت لاحقاً، والتي كانت تخشى صديقها السابق الغيور، ويقال إنها استأجرت شخصاً لحمايتها، وتعرضت لإصابات خطيرة في المستشفى في بداية أبريل. 

ويواجه المتهم الآن ما بين 10 إلى 20 عامًا أو السجن مدى الحياة إذا ثبتت إدانته، كما طلب الادعاء إيداعه في مؤسسة خاصة بمخالفي القانون المصابين بأمراض عقلية، وكان العامل الحاسم في ذلك هو رأي الخبير النفسي بيتر هوفمان، والذي قال الرغم أن الرجل كان عاقلاً .

INFOGRAT
التصنيفات:
تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق