جاري تحميل ... لنكتمل بالمعرفة INFOGRAT

إعلان الرئيسية

آخر الاخبار

تلقى 150 ألف تلميذ في الصفين الخامس والسادس في النمسا أجهزة تابلت أو لابتوب، وسيؤدي هذا أيضاً إلى إنشاء 135 منصباً جديداً للمعلمين وفرصة عمل، والتي سيتعين إما تعويضها عن طريق مدرسين جدد أو العمل الإضافي.

حيث سيتم إنشاء حوالي 135 وظيفة مدرس جديدة من خلال تزويد حوالي 150.000 تلميذ في الصفين الخامس والسادس بلالتوب أو تابلت، وينبثق هذا من الإجابة على سؤالين برلمانيين من حزبي SPÖ و NEOS لوزير التعليم Heinz Faßmann، كما سيتم تزويد ما لا يقل عن 22000 معلم بجهاز رقمي أيضاً.

كما أن الوظائف الإضافية ناتجة عن حساب نشاط دعم تكنولوجيا المعلومات في التدريس، لذلك يتعين على المعلمين الذين يعملون في ما يسمى "إدارة الأجهزة المحمولة" للمدرسة أن يدرسوا أقل من ساعة إلى ساعتين، اعتمادًا على حجم المدرسة، ويجب أن يتولى المعلمون الآخرون الثغرات الناتجة - إما من خلال العمل الإضافي أو المعلمين الجدد.

ويقوم ما مجموعه حوالي 48000 معلم بالتدريس في دروس التابلت والاب توب في هذين المستويين المدرسيين، وفقًا للإجابة، سيتم توفير ما لا يقل عن 22000 جهاز تابلت ولاب توب لهؤلاء المعلمين، مع قيام كل من الحكومة الفيدرالية وبعض الولايات بشراء أجهزة إضافية ومنحها للمعلمين.

وتم تطوير ما يسمى بـ MOOCs (الدورات التدريبية المفتوحة الضخمة عبر الإنترنت) لتدريب المعلمين على العمل في هذه الفصول الدراسية، حتى منتصف أغسطس، شارك 25000 معلم في "MOOC للتعليم عن بعد"، والذي يهدف إلى نقل أساسيات تصميم الدروس باستخدام التقنيات الرقمية، بينما شارك ما يقرب من 7000 مدير ومعلم في "digi.konzept MOOC" من أجل دعم تطوير مفاهيم الرقمنة.

وكان معدل مشاركة المعلمين في التدريب المتقدم منخفض جدًا بالنسبة لـحزب NEOS، وقالت المتحدثة باسم التعليم Martina Künsberg Sarre في بيان: "هذه مشكلة، لأن جائحة كورونا أظهرت مدى ضرورة تعزيز الرقمنة في مدارسنا"، لذلك ينبغي أن يكون من الممكن إلزام المعلمين بتقديم مزيد من التدريب، وعلى العكس من ذلك، تعتبر أنه "من العبث أن تتحدث الحكومة الفيدرالية عن هجوم رقمنة للمدارس وفي نفس الوقت يتعين على المعلمين مشاركة أجهزة الكمبيوتر المحمولة".

INFOGRAT
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق