إعلان الرئيسية

آخر الاخبار

© رويترز | سفينة تحمل مهاجرين (صورة تعبيرية)
نزل قرابة 400 مهاجر يوم الأحد 10/31 في جزيرة كوس من مركب يرفع العلم التركي سمحت اليونان له بالرسو رغم اتهامها انقرة بانتهاك اتفاق الهجرة، وفقاً للسلطات اليونانية.

وتطلب اليونان من تركيا استعادة المركب منذ الجمعة
وامام الرفض التركي، لم يسع السلطات اليونانية سوى السماح للمهاجرين بالنزول في جزيرة كوس، في بحر إيجه، ثم نقلهم إلى مركز استقبال حيث سيلزمون الحجر الصحي وسيخضعون لاختبار فيروس كورونا، بحسب خفر السواحل.

وذكرت وزارة الهجرة أن 382 شخصاً نزلوا وتم توقيف ستة منهم لاستجوابهم.

وأوضح وزير الهجرة اليوناني نوتيس ميتراخي ان المهاجرين يتحدرون بشكل أساسي من باكستان وبنغلادش وبعضهم من أفغانستان.

وندد في تغريدة "برحلة أخرى خطيرة وغير قانونية من السواحل التركية دون أن ترصدها السلطات التركية".

واعلن الوزير في بيان أنه "أبلغ الاتحاد الأوروبي برفض تركيا استعادة المركب".

واضاف أن "اليونان أنقذت مئات الآلاف من الأشخاص على مدى السنوات السبع الماضية. لقد حان الوقت لأن يتحرك الاتحاد الأوروبي ويظهر تضامناً حقيقياً وفعالاً ويضمن احترام اتفاق الاتحاد الأوروبي وتركيا".

وانطلق القارب الذي كان يعاني مشكلة في محرّكه وأطلق صافرة الإنذار، من الساحل التركي وسط رياح شديدة ولم يكن أي من الركاب يرتدون سترات نجاة، قبل أن يعلق جنوب شرق جزيرة كريت، بحسب خفر السواحل.

يوم السبت، اتهمت اليونان تركيا بغض نظرها عن مغادرة القارب، مخالفة بذلك اتفاق آذار/مارس 2016 القاضي بوقف تدفق المهاجرين إلى أوروبا لقاء مساعدة مالية تبلغ مليار يورو يقدمها الاتحاد الأوروبي.

وقال وزير التجارة البحرية يانيس بلاكيوتاكيس السبت إن "تركيا، من جديد، لم تقم بواجباتها تجاه الاتحاد الأوروبي، ولم تقبل بعودة القارب الذي يرفع العلم التركي والذي غادر ميناء تركيّا على مرأى من خفر السواحل الاتراك، وتواصل تجاهل الحياة الانسانية".

وبحسب مفوضية الأمم المتحدة السامية للاجئين، عبر أكثر من 2500 شخص من تركيا إلى بحر ايجه، مقابل 9700 شخص عام 2020 الذي وثّقت فيه المفوضية مقتل أو فقدان اكثر من مئة شخص.

وكثيرا ما يلجأ المهاجرون غير الشرعيين إلى الانطلاق من تركيا للوصول إلى دول مزدهرة في الاتحاد الأوروبي، غالبا عبر اليونان.

ويعتمد كثر على مهربين ويجازفون بحياتهم في رحلات محفوفة بالأخطار على متن مراكب مكتظة.

ويوم الثلاثاء، توفي أربعة أطفال وفقد شخص جراء غرق قارب قبالة جزيرة خيوس اليونانية.

م ن
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق